loader

تسعة قتلى لداعش في عملية نوعية للمعارضة جنوب دمشق

ريف دمشق (قاسيون) - قال المتحدث باسم هيئة الأركان في «جيش الإسلام»، يوم الاثنين، إن مجموعة من عناصر تنظيم «داعش» قتلوا في عملية نوعية استهدفتهم في مزارع بلدة يلدا بريف دمشق.

وأوضح في تغريدة على حسابه على موقع الـ«تويتر»، أنها عملية انغماسية في مزارع يلدا، أسفرت عن مقتل تسعة من عناصر التنظيم.

وأفادت مصادر محلية، بتسلل مجموعة من المعارضة، مكونة من 12 مقاتلاً إلى مواقع «داعش» على جبهة حي الزين الفاصلة بين حي الحجر الأسود وبلدة يلدا، فقتلوا عدداً منهم، وسحبوا إحدى الجثث، من الأبنية التي سيطر عليها مؤخراً التنظيم.

وكان تنظيم «داعش» قد سيطر على مناطق جديدة في الأطراف الغربية من بلدة يلدا من جهة حي التقدّم ومخيم اليرموك جنوب دمشق، كما أحكم سيطرته على كتل من الأبنية التي يقطنها مدنيون، ما أدى إلى نزوح عدد من العائلات إلى داخل بلدة يلدا تخوفًا من عمليات عسكرية في المنطقة.

إلى ذلك، استخدمت قوات النظام، الغازات السامة (الكلور) ضد قوات المعارضة، على أطراف مدينة عربين، كما فجرت أحد الأنفاق في منطقة العجمي قرب أبنية الفرن الآلي في مدينة حرستا، ما أدى إلى إصابة بعض مقاتلي المعارضة بحالات اختناق بالغازات السامة الصادرة عن التفجير.