الجمعة 17 آذار 2017 | 3:41 مساءً بتوقيت دمشق
  • حسن نصر الله: الوهابية والجماعات التكفيرية تسعى إلى هدم الكعبة

    حسن

    وكالات (قاسيون) - نقلت وكالة تسنيم الإيرانية مساء أمس عن الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله قوله إن من أسماهم «الوهابية» أرادوا هدم قبر النبي عليه الصلاة والسلام في المسجد النبوي بالمدينة المنورة.

    وزعم نصر الله حسب الوكالة المذكورة أن الكعبة هدف لـ«المجموعات التكفيرية».

    وتابع بأنه «لو تمكنت المجموعات التكفيرية من السيطرة على سوريا والعراق واليمن، لما بقيت مقدسات ولا أماكن مقدسة، ولا المسجد النبوي ولا قبته الخضراء».

    وأضاف أن «أجداد هؤلاء الوهابيين كانوا قديما يريدون هدم قبر النبي بالكامل، لكن نهوض العالم الإسلامي ضدهم؛ وخوفهم من ردود الفعل حال دون ذلك العمل».

    وأوضح: «في حال التساهل مع المجموعات التكفيرية فإنها ستفعل بقبور الأنبياء والأولياء، وأضرحة الأئمة ومقبرة النبي والكعبة الشريفة، ما فعلته حين دمرت مقبرة ومقام حجر بن عدي سلام الله عليه في غوطة دمشق».

    وزعم نصر الله في نهاية حديثه أن من قُتل من «محور المقاومة» قد «دافعوا عن الإسلام وجميع المقدسات الإسلامية وشرف المسلمين».

    يذكر أن تصريحات نصر الله أتت بعد قيام بعض من شيعة لبنان بدعوة لتجمع شيعي عربي تهدف لمنع مخططات الإيرانية في البلاد العربية.

    حسن نصر اللهحزب اللهالكعبةالعراقاليمنقبة الخضراءشهداء