loader
الأربعاء 23 تشرين الثاني 2016 | 8:0 مساءً بتوقيت دمشق
  • آخر صرعات النظام... تعميم يحذر من انتشار أقلام محشوة بمادة «السيفور» في «طرطوس» (وثيقة)

    آخر

    دمشق (قاسيون) – تداولت صفحات موالية للنظام السوري على مواقع التواصل الاجتماعي تعميماً صادراً عن محافظ مدينة «طرطوس» الساحلية صفوان سليمان أبو سعدى يحذر فيه من توزيع المعارضة أقلاماً ملغومة بـ«عبوة حركية ناسفة»

    وقال صفوان أبو سعدى في تعميمه الصادر بتاريخ الـ14 من الشهر الجاري إنه: «وإشارة للمعلومات الواردة إلينا بخصوص سعي المجموعات الإرهابية للنيل من صمود جيشنا الباسل من خلال التخطيط للعمل على توزيع ونشر قلم (عبارة عن عبوة حركية ناسفة) في المناطق العامة والمأهولة بالسكان المؤيدين للدولة».

    وأضاف أبو سعدى في التعميم أنه «عند انتزاع غطائه والقيام بفتحه ينفجر، وإن المادة المتفجرة الموجودة فيه هي مادة السيفور شديدة الانفجار».

    من جهتها قالت صفحة «بلد الياسمين» الموالية للنظام السوري على موقع «فسيبوك» إن بعض الصفحات أطلقت «على القلم من هذا النوع وصف الملغوم، فيما دعت أخرى إلى الحذر الواجب والنشر على أوسع نطاق».

    وزعمت «بلد الياسمين» أن «هذه الطريقة استخدمت قبل عام في درعا واستهدفت طلاب المدارس والعاملين في الدولة»، داعيةً محافظة طرطوس لبث الخبر.

    ويأتي نشر خبر «القلم الملغوم» في إطار عملية التشويه الإعلامي، وطمس الحقائق التي يمارسها النظام السوري، كان من ضمنها ما نشر مع بداية الثورة السورية، ويعرف باسم «خطة بندر»، التي عممها النظام على جميع مؤسساته.

    وكان موقع «فيلكا الإسرائيلي»، هو أول من تحدث عن «خطة بندر لتدمير سوريا»، ونشر نقاط الخطة على شكل تسريبات، ليتبين لاحقاً أن الموقع حصل على تمويل من «حزب الله» اللبناني، والنظام السوري، اللذان تركا إدارته لرجل المخابرات السوري خضر عواركة، والإعلامي اللبناني ناصر قنديل.

    أو على سبيل المثال لا الحصر عندما عرض وزير الخارجية وليد المعلم في دمشق خلال مؤتمر صحفي في تشرين الثاني/ نوفمبر 2011 مقطع فيديو على الصحفيين، يظهر صوراً مقطعة لجرائم قتل، كان بينها صور مقتل شاب مصري في بلدة «كتر مايا» اللبنانية، قال إنه مقطعاً مصوراً لأحد الجرائم التي ارتكبتها «المجموعات الإرهابية» في سوريا.

    القلم الملغومتعميمطرطوسإعلام النظامخطة بندر