السبت 19 تشرين الثاني 2016 | 10:48 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مسؤولة أوروبية تبحث مع المعارضة السورية ملفات الانتقال السياسي في دبي

    مسؤولة

    وكالات (قاسيون) - كشفت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني عن لقائها قيادات في المعارضة السورية في الإمارات في وقت سابق من مساء أمس الجمعة لبحث الوضع الراهن في سوريا.

    وقال بيان صادر عن مكتب العلاقات الخارجية للاتحاد الأوروبي إن موغيريني التقت أمس الجمعة في دبي على هامش حضورها منتدى «صير بني ياس» السنوي السابع كل من: نائب المنسق العام لهيئة المفاوضات العليا السورية المعارضة يحيى قضماني، ورئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة أنس عبدة، والمنسق العام لهيئة التنسيق الوطنية المعارضة حسن عبد العظيم.

    وأوضح البيان الذي نقلته وكالة «الأناضول» التركية أنه تمت مناقشة التطوارات الأخيرة في سوريا مع قادة المعارضة، لافتاً إلى تأكيدهم على «الضرورة الملحة لإنهاء القتال والدخول في محادثات سياسية تركز على انتقال سياسي حقيقي على أساس قرارات مجلس الأمن».

    وأضاف البيان أن المسؤولة الأوروبية ناقشت خلال الاجتماع «الوضع المزري الإنساني والجهود الجارية لضمان وصول المساعدات الإنسانية، والإجلاء الطبي من حلب الشرقية وكذلك إلى المناطق المحاصرة الأخرى».

    وأشار البيان إلى أنه تمت مناقشة «المستقبل السياسي والمؤسساتي الممكن لسوريا في مرحلة ما بعد الصراع والمصالحة وإعادة الإعمار بالتنسيق الكامل مع الولايات المتحدة والمبعوث الأممي الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا».

    ونوه البيان في نهايته إلى أن موغيريني ستواصل مناقشة الملف السوري، وخصيصاً تلك المتعلقة بـ«إعادة الإعمار في مرحلة ما بعد الصراع اليوم السبت»، دون أن يذكر أيّة تفاصيل أخرى.

    فيدريكا موغيرينيالاتحاد الأوروبي المعارضة السوريةوكالة الأناضولمناقشاتبيان