الأربعاء 3 آب 2016 | 7:49 صباحاً بتوقيت دمشق
  • أردوغان ينتقد بشديد اللهجة لافتةً في مطارات أوروبية ضد تركيا... «أهذه الديموقراطية؟»

    أردوغان

    وكالات (قاسيون) - انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، دول الاتحاد الأوروبي وموقفها من محاولة الانقلاب العسكري الفاشل في تركيا منتصف شهر تموز/ يوليو الماضي، لافتا إلى أن «288 شهيدا سقطوا ليلة الانقلاب من أجل الوطن».

    وقال أردوغان في كلمة له بثتها قناة تركيا الرسمية «TRT»: «عندما تضع بعض الدول الأوروبية في مطاراتها لافتة تحث الشعب على عدم زيارة تركيا كي لا تزيد قوّة أردوغان، فهل نتحدث عن ديمقراطية؟».

    وأضاف: «لو أمعنّا النظر في دول الغرب، فسنعرف أنّ الدول الأوروبية هي دول ديمقراطية برلمانية باستثناء فرنسا، وحدها دولة نصف برلمانية».

    وتابع أردوغان بأن «المستثمرين ورجال أعمال يعلمون جيدا أن دولاً تقاد الآن بواسطة أنظمة غير ديمقراطية». وقال: «وصلت للحكم بعد الفوز بالانتخابات بنسبة 52 بالمائة، ورجال الأعمال خير شاهد على التطورات التي شهدتها البلاد منذ تسلّمنا دفة الحكم».

    وشدد على أن «المحاولة الانقلابية الفاشلة كانت مخططة من قوى خارجية وتهدف لضرب نمو تركيا ووحدتها وتطورها»، مبينا أن «أحداث العملية الانقلابية تمت في تركيا، ممثلوها في تركيا، لكن السيناريو والحوار كتبا في الخارج».

    وتساءل الرئيس التركي: «كيف فكّر الانقلابيون حين أمطروا الشعب التركي بالرصاص والقنابل؟»، مشيرا إلى أن «أحد الجرحى الذين وقفوا في وجه الانقلابيين قال لي وهو على سريره: نحن بخير ما دامت الجمهورية بخير».

    وأردف: «ما دام الشعب قويا ومتحدا، فإن تركيا ستتجاوز كل التهديدات بإذن الله»، مؤكدا أن «محاولة الانقلاب كانت مختلفة عن كل الانقلابات السابقة، لقد قدّمنا فيها 238 شهيدًا من أجل الوطن».

    رجب طيب أردوغانالاتحاد الأوروبيالانقلاب العسكري في تركياانقلاب فاشلتي آر تيقناة تركيا الرسميةلافتةأوروباانقلابيونالديموقراطيةمستثمرونرجال أعمال