السبت 8 آب 2015 | 12:16 صباحاً بتوقيت دمشق
  • لجنة قضائية لحل الخلاف بين جيش الإسلام والإتحاد الإسلامي

    لجنة

    (قاسيون) - أصدر كل من الاتحاد الإسلاميّ، التابع لأجناد الشام، وجيش الإسلام، اتفاق مبدئي برعاية (جبهة النصرة، فيلق الرحمن، والشيخ سعيد درويش)، يهدف لنزع فتيل الازمة الأخيرة بين االفصييلين، على خلفية الاعتقالات المتبادلة لعناصر كلا الطرفين، ونص الاتفاق على:

    «إزالة كافة المظاهر المسلحة، والانتشار العسكري إلى ماكانت عليه قبل بداية المشكلة، يتم تبادل المعتقلين وكافة حاجياتهم وأمانتهم وسياراتهم فوراً، يتم تشكيل لجنة قضائية مؤلفة من (قاضي من جيش الإسلام، قاضي من الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام، قاضي مرجح من جبهة النصرة) إيقاف جميع الحملات الإعلامية من الطرفين فور التوقيع، يعطى مدة خمسة عشرة يوماً للجنة القضائية، للبت في الدعاوى الخاصة المقدمة من الطرفين، ويحق للقاضي المرجح تمديد المدة لمرة واحدة خمسة عسشرة يوماً، يلتزم الطرفين الهدوء لمدة يومين بعد الاتفاق، ثم يسلم النفق اللجنة القضائية، ويتعهد فيلق الرحمن بتأمين مسلتزمات جيش الإسلام، ذهاباً- وإياباً- حتى إنتهاء مدة المحاكمة».

    على أن يلتزم فيلق الرحمن وجبهة النصرة بتنفيذ الحكم القضائي الصادر عن اللجنة القضائية، وهما المسؤولان عن وضع الآلية لتنفيذ الحكم. 

    خفر السواحل اليونانيتل حميسالتسوية السياسةمدارس خاصة