loader
السبت 1 آب 2015 | 9:2 صباحاً بتوقيت دمشق
  • بعد فشلهم في الهجرة... هل يتم ترحيلهم خارج تركيا؟

    بعد

    إزمير (قاسيون) - أنقذ خفر السواحل التركي مابين 28-31 تموز/ يوليو الجاري، «2727» مهاجراً غير شرعي، من خلال «57» عملية إنقاذ، حسب ما جاء في بيان صادر عن ولاية «إزمير» غرب «تركيا».

    وأضاف البيان أنه تم إنقاذ «1206» مهاجراً بمناطق وأقضية تابعة لولاية «إزمير»، بينما أُنقذ «1013» مهاجراً في منطقة «آيواجيك» التابعة لولاية «جناق قلعة»، و«280» في قضائي «ديديم، وش آداسي» التابعين لولاية «آيدن»، و«175» في قضاء «بودروم» التابع لولاية «موغلا»، و«53» مهاجراً في منطقة «آيواليك» بولاية «بالك آسير».

    وكانت قد ضبطت فرق خفر السواحل التركية، أمس الجمعة «394» مهاجراً غير شرعي في ثلاث ولايات تركية، من بينهم «286» مهاجراً سورياً، كانوا يستقلون ثمانية قوارب مطاطية، قبالة سواحل قضاء «آيواجيك» بولاية «جناق القلعة»، كانوا يحاولون التوجه إلى جزيرة «مدللي» اليونانية، وتم نقلهم إلى مديرية الأمن، بعد إتمام الإجراءات القانونية.

    وإلى الآن لم يعرف مصيرهم، ويتساءل أهالي المهاجرين: هل سيتعرضون للترحيل، التي تعتبر أقصى عقوبة لهم، وهم الهاربون من ويل الحرب؛ والنظام في سورية، أم يتركون لسبيلهم ومحاولات أخرى للهجرة مهما كانت الخطورة؛ والطريقة؛ والوسيلة؟!.

    حرب العراقفتح حلبتلة سكيكعطشان