الأربعاء 22 تموز 2015 | 8:5 صباحاً بتوقيت دمشق
  • اختفاء ثلاث صحافيين إسبان بحلب

    اختفاء

    (قاسيون) - أعلنت «إلسا غونزاليس» رئيسة اتحاد جمعيات الصحافيين الإسبان، أمس الثلاثاء، فقدان أثر ثلاثة صحافيين إسبان بمنطقة حلب في سوريا، منذ عشرة أيام تقريباً.

    ونقلت وكالة «فرانس برس» عن «غونزاليس» قولها: «حالياً لا يمكننا الحديث سوى عن فقدان أثرهم»، مضيفة «أن مصادر رسمية، أكدت لها هذه المعلومات».

    وأوضحت أن: «الصحافيين المستقلين الثلاثة دخلوا سوريا في 10 تموز من تركيا، وأن أخبارهم انقطعت منذ 12 من الشهر الحالي».

    وكان الصحافيون الثلاثة وهم :«انطونيو بامبليغا المولود في 1982، وخوسيه مانويل لوبيز 1971، وانخيل ساستري البالغ من العمر35 عاماً» يعملون في الفترة الأخيرة لوسائل اعلام إسبانية، ولا سيما صحيفتي (إي بي سي ،لاراسون، شبكة كواترو، واذاعة أوندا سيرو)، وطالبت عائلات الصحافيين في بيان تناقلته وسائل الإعلام التحلي بالصبر؛ وأكبر  قدر ممكن من التكتم وخصوصا الأحترام».

    وتشهد مدينة حلب معارك متواصلة، منذ صيف 2012 بين قوات النظام، والفصائل التي تتقاسم السيطرة على أحيائها، وفي حين تسيطر الفصائل المقاتلة على الأحياء الشرقية، وقوات النظام على الأحياء الغربية من حلب.  

    Beijing