الأحد 15 أيار 2016 | 2:30 صباحاً بتوقيت دمشق
  • منشق عن حزب الله: بدر الدين قُتل في خان طومان… ونصر الله فقدَ عقله!

    منشق

    رصد (قاسيون) - تناقلت مواقع إلكترونية، وحساباتٌ داعمة للثورة في سوريا، على مواقع التواصل الاجتماعي، تغريداتٍ لحسابٍ لبناني شهير يُدعى «منشق عن حزب الله»، يؤكد في معظمها أن الأمين العام للحزب الديني «حسن نصر الله»، قد أصيبَ بصدمة، ويعيش الآن حالة توتر شديدة، على خلفية مقتل القيادي الكبير «مصطفى بدرالدين».

    ويضيف «منشق عن حزب الله»، أن نصر الله شن حملة اعتقالات عشوائية لعدد من قيادات الحزب، ظناً منهُ أن الحزب المدعوم إيرانياً مخترقٌ أمنياً من الداخل.

    وشكك صاحب الحساب أيضا، برواية الحزب حول مقتل بدر الدين بغارة إسرائيلية، مؤكدا أن مقتله كان في معارك في بلدة «خان طومان» جنوب مدينة حلب، وليس بغارة إسرائيلية كما يزعم نصر الله، ليخفي عن بيئته الحاضنة خيبته وفشله في سوريا.

    يُشار إلى أن «منشق عن حزب الله» كان من أوائل من نشروا خبر مقتل بدر الدين، حيث نشر في الساعة الثانية فجر الجمعة خبرا يقول: «مقتل أهم قائد في حزب الله، مصطفى بدر الدين، المسؤول عن اغتيال رفيق الحريري والمطلوب للمحكمة الدولية».

    وأكدت المواقع التابعة للمعارضة السورية، أن هذا الحساب كان قد أسبقها بثلاث ساعات فقط بتغريدة تقول: «ستسمعون الليلة ما يثلج صدوركم بإذن الله من قتلى الحرس الثوري وحزب الزبالة في خان طومان، أصبحت خان طومان اسمها خان لطمان بسبب كثرة خسائر إيران».

    منشق عن حزب اللهتويترتغريداتحسن نصر اللهحزب الله اللبنانيمصطفى بدر الدينخان طوماناشتباكاتالحرس الثوري الإيرانيقتلىاعتقالاتتحقيقاتالمحكمة الدوليةرفيق الحريري