السبت 23 أيار 2020 | 3:30 مساءً بتوقيت دمشق
  • رامي مخلوف يطالب الجهات الأمنية بإطلاق سراح موظفيه

    رامي

    طالب قطب الأعمال "رامي مخلوف"، ابن خال بشار الأسد، الجهات الأمنية، إطلاق سراح موظفيه المحتجزين لديهم، والتوقف عن ملاحقة المواليين الوطنيين والانتباه إلى المجرمين، حسب تعبيره.

     جاء ذلك في منشور لمخلوف على صفحته الشخصية بموقع فيسبوك، بمناسبة عبد الفطر، حيث وجه المعايدات وتمنى أياماً مباركة لمتابعيه.

     ونوه مخلوف في منشوره، إلى أن هذه الصفحة فقط هي التي تعبر عن كلامه ولا يوجد أي صفحة أخرى لديه حتى ولو كانت تحت اسمه، فهي مزورة.

    ولفت مخلوف، إلى أنه بالرغم من الظروف الصعبة التي يمر بها، لم ينسى واجبه تجاه، من وصفهم بـ "أهلنا"، كاشفاً عن تحويل مبلغ ما يقارب مليار ونصف المليار ليرة سورية لجمعية البستان وجهات أخرى كي تستمر بتقديم الخدمات الإنسانية لمستحقيها بصدق وأمانة، حسب قوله.

    وختم مخلوف منشوره، بالقول: "إن طريق الحق صعب وقليلٌ سالكيه لكثرة الخوف فيه لدرجة أن الأخ يترك أخيه خوفاً من أن يقع الظلم فيه".

    يذكر أن خلافاً ظهر إلى العلن بين رامي مخلوف وبشار الأسد، أدى لاتخاذ النظام إجراءات شديدة ضد مخلوف وشركاته.

     

    رامي مخلوف بشار الأسد