loader

فراس طلاس: قرار أمريكي سيكسر الحائط بين أمريكا وروسيا للتغيير اللازم في سوريا

قال فراس طلاس، نجل وزير الدفاع الأسبق مصطفى طلاس، في زمن الأسد الأب،  إنه يوجد قرار أمريكي، بالإضافة لقانون "سيزر"، سيكسر الحائط بين أمريكا وروسيا للتغيير اللازم في سوريا.

جاء ذلك في منشور لطلاس، على صفحته بموقع فيسبوك، قال فيه "هناك حائط مسدود في المشاورات الاميركية / الروسية حول التغيير اللازم في سوريا ، قانون سيزر ، وقرار أميركي آخر قادم قريباً، ستكسر هذا الحائط ".

وكان "طلاس قال في منشور سابق، إن حدثاً كبيراً سيجري في دمشق، ليردّ عليه المعارض السوري، "كمال اللبواني" حيث قال: "طلاس يحكي عن خبر مهم في دمشق، وأنا أقول في أي لحظة من الآن حتى 6 من الشهر القادم، الأسد خالص".

وبيّن "اللبواني" أن هذا هو السقف الزمني للتوافق الدولي على مصير "الأسد"، حسب تعبيره.

يذكر أن الشهر القادم، موعد تطبيق قرار "سيزر"، الذي أقرّه الكونغرس الأميركي بمجلسيه مشروع تمويل موازنة الدفاع لعام 2020، وحظي المشروع بـ89 صوتاً لصالحه في مجلس الشيوخ، مقابل ثمانية أصوات معارضة، ويفرض قانون قيصر عقوبات جديدة على الرئيس السوري بشار الأسد ونظامه وحلفائه، وقد تم الاتفاق على إدراج المشروع في موازنة الدفاع للعام المقبل تفاديا لأي تأخير جديد قد يعرقل تمريره كما جرى في السابق.