السبت 16 أيار 2020 | 9:49 صباحاً بتوقيت دمشق
  • تحركات في القصر الجمهوري ضد رامي مخلوف.. والطائفة العلوية تتوقع كارثة

    تحركات

    كشف موقع إخباري معارض, أن القصر الجمهوري بالتعاون مع إدارة المخابرات العامة, أو  ما يعرف  ب "إدارة أمن الدولة" يخططان للإطاحة برامي مخلوف ابن خال الرئيس, ويمهدان الأجواء؛ لظهور رجل الأعمال السوري مهند الدباغ ابن خالة أسماء الأسد.

     ونقل موقع "أنا برس"  عن مصادر خاصة من فرع الدولة, مفادها أن اللواء "كفاح ملحم" احد الأطراف الأكثر قوة في المخابرات السورية, والمقرب من القصر الجمهوري, إلى جانب رجل الأعمال السوري "طريف الأخرس" يقومان بهذه المهمة .

    وأضاف الموقع نقلا عن المصدر,  أن شعبة المخابرات العامة, بالتعاون مع الفرقة الرابعة, أطلقت حملة أمنية على شركات تابعة لمخلوف منذ منتصف الشهر الماضي, لافتا إلى أن الفرقة الرابعة, استولت على مجموعات مسلحة تابعة للأمن العسكري, كانت ممولة من مخلوف وتعرف بكونها ذراعا إيرانياً.

    وأشار الموقع, إلى أن الكثير من أبناء الطائفة العلوية, يخشون من انتهاء دور مخلوف, ويتوقعون أن كارثة, ستحل بهم, إذا حل مهند الدباغ أو طريف الأخرس محل مخلوف.

    سوريا القصر مخلوف الاسد