الإثنين 11 أيار 2020 | 11:3 صباحاً بتوقيت دمشق
  • الائتلافُ الوطنيُ السوري يوافقُ على التوسعةِ ويضيفُ أعضاءً جدداً

    الائتلافُ

    وافقتْ الهيئةُ العامة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، على توسيع الهيكلية التنظيمية, وصوّتت بالموافقة على انضمام رابطة المستقلين الكردِ والمجلس الأعلى للعشائر إلى عضوية الإئتلاف بشكلٍ رسمي.

    وبحسب مصادرَ قريبة من الائتلاف، فإنّ الإعلان عن الموافقة جاء عقب اختتام أعمال الدورة العادية لاجتماعات الهيئة العامة الـ50.

    وقالت مصادر من داخل الاجتماع إنّ الهيئة العامة للائتلاف السوري المعارض صوّتت في اجتماعها أمس الأحد 10 أيار بالموافقة على انضمام رابطة المستقلين الكرد السوريين والمجلس الأعلى لعشائر الائتلاف.

    وقد حصل التصويت على انضمام الرابطة على 58 صوتاً من أصل 82 عضواً , فيما امتنع أعضاءُ المجلس الوطني الكردي عن التصويت على انضمام الرابطة وعددهم 12 عضواً, وكانت الرابطة بحاجة إلى الحصول على 55 صوتاً من أجل ضمان الانضمام للائتلاف .

    رابطة المستقلين الكرد هي مجموعة من السياسيين الكردِ غيرِ المنتمين لأحزاب كردية, أما مجلس العشائر فهو جسم مكوّنٌ من وجهاء وشخصيات اجتماعية تمّ تشكيله في تركيا ممثلاً عن العشائر السورية.

    وانطلقت اجتماعات الهيئة العامة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في دورتها الـ 50، يوم السبت، عبْرَ دائرة تلفزيونية مغلقة، لمناقشة جميع القضايا على المستوى التنظيمي والسياسي والميداني.

    ووفْق الدائرة الإعلامية في الائتلاف، قدّم رئيسها «أنس العبدة» التقرير الرئاسي، فيما قدّم الأمين العام وأمين سرّ الهيئة السياسية، ومنسّقو المكاتب والدوائر واللجان، تقاريرهم الدورية، موضّحين فيها عملهم خلال الفترة الماضية.

    سوريا الائتلاف توسيع