الجمعة 8 أيار 2020 | 0:19 صباحاً بتوقيت دمشق
  • الأمم المتحدة تُقدر احتياجات سوريا لمواجهة فيروس كورونا بأكثر من 385 مليون دولار

    الأمم
    انترنت

    قدرت الأمم المتحدة، الخميس، احتياج سوريا إلى أكثر من 385 مليون دولار لمواجهة فيروس "كورونا" خلال العام الجاري.

    صرح بذلك ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، خلال مؤتمر صحفي، عبر تقنية الـ"فيديو كونفرانس".

    وقال دوجاريك، "نشعر بالقلق من تأثير الفيروس على السوريين، خاصة أن كثيراً منهم نازحون وضعفاء".

    وتابع "احتياجات سوريا لمواجهة تفشي كورونا خلال هذا العام تقدر بأكثر من 385 مليون دولار".

    وأضاف أن الأمم المتحدة تواصل دعم قدرات فحوص "كورونا" في سوريا، لافتاً إلى تركيز الجهود الأممية على تعزيز النظام الصحي في سوريا فيما يتعلق بكشف وتشخيص الفيروس، وتوفير المعدات الوقائية وتدريب العاملين الصحيين.

    وفي منتصف أبريل/نيسان الماضي، حذرت الأمم المتحدة، من تداعيات احتمال انتشار الفيروس بين المدنيين في مناطق شمال غربي سوريا، التي تعاني أساساً من أوضاع متردية للغاية.

    ويعاني سكان مخيمات شمالي سوريا من ظروف إنسانية صعبة، حيث نزح أعداد هائلة منهم إلى تلك المخيمات جراء هجمات النظام السوري وحلفائه على مدنهم وبلداتهم وقراهم خلال السنوات الماضية.

    وتعمل العديد من المؤسسات الحكومية التركية والإنسانية في شمال سوريا، أبرزها الهلال الأحمر التركي، ومنظمة الإغاثة الإنسانية "IHH"، على مساعدة النازحين السوريين لمواجهة "كورونا".

    المصدر: وكالة الأناضول

     

    أخبار سوريا