الأربعاء 6 أيار 2020 | 8:46 مساءً بتوقيت دمشق
  • ميركل تعلن فتح الحياة العامة أكثر ورفع قيود كورونا

    ميركل

    أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قبل قليل عن القرارات التي اتفقت عليها مع رؤساء وزراء الولايات حول تخفيف القيود وفتح الحياة العامة أكثر، وذلك بعد أن حققوا الهدف المتمثل في إبطاء انتشار الفيروس وحموا النظام الصحي من تحميله أكثر من طاقته، على حد قولها.

    ووصفت أرقام الإصابات الجديدة بـ “سارة للغاية”، وأنها لا تتجاوز جزئياً الألف إصابة يومياً، ومعدل التكاثر باق بثبات عند أقل من واحد. لكن ميركل أكدت أنهم تجاوزوا المرحلة الأولية فقط من الجائحة.

    وأبرز القرارات التي أعلنت عنها ميركل : 

    *الإبقاء على قاعدة ترك المسافة مع الآخرين .. مع توقع أن تظل مطبقة لفترة طويلة.

    * تمديد تقييد التواصل مع الآخرين في الأماكن العامة حتى الخامس من يونيو/حزيران القادم، مع تخفيفها نسبياً .

    *  تركت الحكومة الاتحادية للولايات تحمل مسؤولية قراراتها حول تخفيف قيود التباعد الاجتماعي وفتح الحياة العامة. على أن يكون هناك آلية إنذار بمثابة “فرملة طوارىء” تمنع انتشار الفيروس من منطقة إلى كل الولايات ..

     

    * السماح لجميع المتاجر بفتح أبوابها دون شروط متعلقة بمساحتها، على أن تلتزم بشروط النظافة والتحكم في عدد الداخلين وتفادي طوابير الانتظار. كما يُشترط أن يتم تحديد العدد الأقصى من العاملين والزبائن وفقاً للمساحة المخصصة للبيع. (المتاجر الصغيرة والمتوسطة فتحت أبوابها مسبقاً منذ العشرين من شهر نيسان الماضي)

    *  السماح بممارسة الرياضات الشعبية وألعاب الهواة في الهواء الطلق بشروط، منها الحفاظ على مسافة متر ونصف إلى مترين، وممارسة الرياضة بدون تلامس (حظاً سعيداً في تطبيق ذلك)

    * الاستمرار في حظر الفعاليات/المناسبات الكبيرة حتى ٣١ آب/أغسطس القادم.

     

    كوروناألمانياميركلقيود