الثلاثاء 5 أيار 2020 | 3:33 صباحاً بتوقيت دمشق
  • تحرير الشام تنفي إدخال كميات كبيرة من عملة النظام إلى الشمال المحرر (فيديو)

    تحرير

    نفت هيئة تحرير الشام، ضلوعها في إدخال كميات كبيرة، من عملة النظام، إلى مناطق الشمال المحرر، عبر معبر معارة النعمان_ميزناز.

    وأكدت مصادر مقربة من الهيئة، عبر حساباتها في تلغرام، أن الفيديو المتداول، لم يتم تصويره في مناطق سيطرة تحرير الشام، ويرجح أنه في مدينة منبج الخاضعة لسيطرة قسد.

    وكانت وسائل إعلامية، تناقلت تسجيلأً مصوراً، لمجموعة من الأشخاص، يدققون كميات كبيرة، من عملة النظام فئة الـ 2000 ليرة، ذكروا أنهم في منبج، وأظهر حديثهم ركاكة في اللغة العربية، مما يرجح أنهم من قوات قسد.


    وكانت وسائل إعلام، اتهمت "هيئة تحرير الشام"،  بتسهيل عملية دخول شحنة كبيرة من عملة النظام الورقية عديمة القيمة من فئة "2000" ليرة سوريّة، في وقت لفتت إلى انتشار القطعة المالية المذكورة، بشكل كبير في المناطق المحررة خلال الأيام الماضية، مع انهيار شهدته الليرة.

    ورجحت المصادر بأن السيارات الثلاثة التي دخلت من معبر معارة النعسان تحوي على أكثر من 300 مليون ليرة، وقد يصل المبلغ لمليار ليرة سوري فئة 2000، متحدثة عن شرائها بأقل من قيمتها وتهدف إلى إغراق الأسواق المحلية بها وسحب العملة الصعبة من الشمال السوري، وتحويلها إلى مناطق سيطرة النظام الذي يعاني من عوز في العملات الأجنبية.

    وتأتي هذه الاتهامات لتحرير الشام، بسبب إصرارها على فتح معبر معارة النعمان، حيث تم فتح المعبر لساعات، وأكد شهود عيان دخول ثلاث شاحنات، قبل أن تعود الهيئة عن تعنتها وتعلّق عمل المعبر.

    هيئة تحرير الشامإدلبالليرة السورية