الإثنين 27 نيسان 2020 | 4:27 مساءً بتوقيت دمشق
  • فتيلها الخبز.. فراس طلاس يكشف عن حرب اقتصادية بين القصر الجمهوري والروس

    فتيلها

    كشف "فراس طلاس"، نجل وزير الدفاع في عهد الأسد الأب، "مصطفى طلاس"، عن وجود خلاف بسبب الاقتصاد بشكل والخبز بشكل خاص، بين القصر الجمهوري، وبين الروس، في سوريا.

    جاء ذلك في منشور لفراس طلاس، على صفحته الشخصية بموقع فيسبوك، تحدث فيه عن وجود خلاف كبير بين الروس وبشار الأسد بسبب الملف الاقتصادي.

    وقال طلاس، إن الروس طلبوا من دمشق استلام كل مؤسسة الصوامع ومكتب الحبوب لجعل طرطوس مركز إقليمي لتوزيع القمح الروسي في المنطقة كلها، والسيطرة على زراعة القمح من جديد في سوريا، وفي حال استلامهم للصوامع مباشرة يكون تسويق القمح من مناطق الشمال الشرقي السوري ممكنا، بينما أصر القصر الجمهوري أن يستلم الروس مع هذه المؤسسات قضية الأفران وتوزيع الخبز.

    وأضاف أن الروس رفضوا طلب القصر الجمهوري باستلام الأفران، مستدركين رغبة النظام بإغراقهم في ملفات معقدة تجلب لهم كراهية حتى الموالين الذين يعتبرون الروس أبطالهم.

    وأكد طلاس على أنه أمام هذا الرفض الروسي والملف المعلق طلبت أسماء الاسد من ذراعها الأيمن "يسار إبراهيم" الذي أصبح الذراع الايمن لبشار أيضاً، أن يجمع في القصر الجمهوري رجال الأعمال المرتبطين بهم فجلبوا سامر الفوز ومحمد حمشو والقطان وغيرهم واستبعد القاطرجي والحسواني ( زلم الروس ) لأن الغاية من الاجتماع إيجاد أفضل الطرق لإبعاد الروس عن الملفات الاقتصادية السورية .

    يذكر أن فراس طلاس، رجل أعمال كبير، عارض النظام مبكراً، وهو شقيق العميد مناف طلاس، الذي يعتقد بأنه سيلعب دوراً مهماً في مرحلة ما بعد الأسد.

    أخبار سوريا فراس طلاسروسيا