loader

كاتب روسي: تركيا لا تثق بــ “الصفقة” مع روسيا حول إدلب وتسعى لضم الفصائل السورية إلى تشكيلاتها

نشرت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" الروسية مقالاً للكاتب "إيغور سوبوتين" ادعى فيه أن تركيا لا تثق بـ"الصفقة" مع روسيا بخصوص سوريا، حيث لفت إلى أن أنقرة تعمل على تغيير الوضع في محافظة إدلب ودمج مقاتلي الفصائل الثورية مع جيشها النظامي.

وذكر الكاتب أن تركيا تواصل حشد قواتها في إدلب، في حين أنها تقوم بالوقت ذاته بمحاولة دمج مقاتلي الفصائل مع تشكيلاتها العسكرية، مستدلاً على ذلك بـ"منشورات المعارضة السورية"، ويرجح أن يكون الهدف من ذلك ربما الحد من "مخاطر الاشتباك مع نظام الأسد في حال انهار وقف إطلاق النار".

وتنقل الصحيفة عن "أنطون مارداسوف" خبير المجلس الروسي للشؤون الخارجية قوله: "إذا نجح إحلال الاستقرار في إدلب، فسيكون من الصعب على هيئة تحرير الشام استخدام عامل تهديد نظام الأسد لفرض قواعد وجودها على الأتراك في منطقة خفض التصعيد".

واعتبر أن نظام الأسد مهتم الآن بجذب خصوم تركيا المؤثرين في المنطقة إلى جانبه مثل الإمارات؛ ما يجعل الوضع أكثر تعقيداً، ويختم قائلاً: "فيما للجانب الروسي مصلحة في السعي لتحقيق التوازن بين تركيا ودول الخليج، فموسكو ليست مستعدة على الإطلاق لرفع الرهان في الحديث مع أنقرة".