loader

ايدي كوهين "فخامة السيد الرئيس فهد المصري" سيسرني أن أزور فخامتكم في دمشق قريباً

نشر الإعلامي والباحث الإسرائيلي المعروف بظهوره على وسائل إعلام عربية، إيدي كوهين، الجمعة، مقطعاً مصوراً يجمع فيه عدداً من صور المعارض للنظام السوري، فهد المصري، مرفقةً بأغنية “منحبك يا كبير”.

وعلّق كوهين على المقطع المنشور عبر حسابه الرسمي على منصة “تويتر”، قائلاً: “فخامة السيد الرئيس فهد المصري. رئيس الجمهورية السورية. سيسرني أزور فخامتكم في دمشق قريباً”.

وأضاف في ذات السياق: “أوّل ملف أرجو مناقشته مع فخامتكم هو حقوق اليهود السوريين وممتلكاتهم المنهوبة من نظام الأسد، وإعادة ترميم المعابد اليهودية التي دمرت أثناء الثورة”، خاتماً التغريدة بقوله: “رب إسرائيل يحميك”.

وكان كوهين، أثار في تغريدةٍ نشرها في وقتٍ سابق عبر حسابه على “تويتر”، حول تنحي رئيس النظام السوري، بشار الأسد، خلال شهر تموز المقبل، وتولي المصري الرئاسة الكثير من التساؤلات والاستفسارات.

والجدير بالذكر، أن فهد المصري معارض سوري من مواليد 1970، ولد في حي الميدان الدّمشقي من أسرة محافظة، درس الأدب العربي في جامعة دمشق ولم يكمل دراسته، وهاجر إلى أوروبا واستقرّ في فرنسا منذ 24 عاماً.

وحصل المصري على درجة الماستر في الإعلام في باريس، ودرس في معهد الدراسات الشّرقية اللغة والحضارة الفارسية.

وبحسب ما نُشِرَ مؤخراً، فإن فهد المصري اعتقل ثلاث مرّات، وتعرض لاعتداءات جسدية من أنصار النظام السوري في باريس، إثر كتاباته في مجلة “المنتوف” التي أصدرها عام 2005، وأوقف صدورها بعد ثلاثة أعوام بسبب قلة التمويل.