loader

محافظة حلب تبتكر طريقةً لتعقيم السيارات من كورونا

في بادرة هي الأولى من نوعها على مستوى سورية والعالم، أنشأت محافظة حلب 8 أحواض مائية في مداخل المدينة لتعقيم السيارات القادمة إلى المدينة من فيروس كورونا.

وكشف مصدر في محافظة حلب لصحيفة “الوطن” الموالية، أن المحافظة بدأت بتنفيذ البادرة المتميزة والرائدة بإنشاء الأحواض المائية في مداخل حلب الرئيسية، وفي جميع الاتجاهات، لتعقيم السيارات الداخلة إلى المدينة عبر فرق التعقيم المنتشرة في هذه المواقع والمتوضعة عند مدخل حلب الغربي على الطريق الدولي الذي يربط حلب بالعاصمة دمشق وعند مستديرة الراموسة وعقدة الشيخ سعيد وقرب فروج الشرق على طريق مطار حلب الدولي وفي مدخل حلب الشرقي جانب كازية المنارة بالإضافة الى مستديرتي الجندول والليرمون شمال شرق وشمال غرب المدينة وباتجاه بلدة المنصورة إلى الغرب منها.
وأضاف المصدر أن المحافظة خصصت أيضا فرق طبية متخصصة لفحص الأشخاص الداخلين الى مدينة حلب في المواقع الـ ٨ السابقة بالتنسيق مع عدد من الجمعيات الأهلية وفرق الكشافة ومديريتي الصحة والشؤون الاجتماعية والعمل، وذلك في إطار الإجراءات الاستباقية الاحترازية لمواجهة الفيروس المستجد وضمن خطة “لجنة الطوارئ” المشكلة في المحافظة.
محافظ حلب، حسين دياب، بين أن هذه الخطوة “تأتي ضمن سلسة خطوات اتخذتها المحافظة للتصدي لفيروس كورونا، وتعزيزاً لإجراءات السلامة العامة وحرصاً على صحة وسلامة الأخوة المواطنين”، وأشار إلى أن هناك العديد من الإجراءات الجديدة “في سياق خطة متكاملة لتعقيم جميع أحياء المدينة، إلى جانب الحملات اليومية التي تقوم بها المحافظة لتعزيز سلامة وصحة المواطنين”.

يذكر أن النظام أعلن عن تسجيل 19 إصابة بفيروس كورونا، توفي منهم حالتين، وشفي 3 حالات.