السبت 4 نيسان 2020 | 7:29 صباحاً بتوقيت دمشق
  • وزير سوري أسبق يوضح حقيقة تصريح منسوب له بشأن كورونا

    وزير

    نفى وزير الصحة السوري الأسبق، إياد الشطي، أمس  الجمعة، صحة تصريح منسوب إليه تم نشره على "فيسبوك" عن جائحة كورونا.

    وأكد الشطي لـRT أنه لم يدل بأي تصريح أو ما شابه منذ نحو 15 عاما، مشيرا إلى أنه لا يمتلك صفحة على "فيسبوك"، وأن اختصاصه ومهماته التعليمية هي التي "تشغل ذهني ووجداني ووقتي وأنا سعيد بها".

    وحول المنشور المتداول منسوبا إليه ويرد فيه إنه لا داعي للفوبيا المفتعلة من كورونا، أوضح الشطي أن عددا من الاستفسارات وردته حول ذلك، وقال: "سمعت حتى الآن ثلاث مداخلات نسبت لي، وأنا لم أدل بأي مداخلة أو تصريح منذ انتهت فترتي الوزارية عام 2004".

    يشار إلى أن تصريحات منسوبة للشطي ما زالت تتداول في سوريا، يزعم فيها على لسان الطبيب والوزير المعروف في البلاد، بأن فيروس كورونا "موجود منذ فترة ولم نتمكن من كشفه بسبب قلة الوعي عند الأطباء، وأنا منهم"، وهي معلومات بدأ تداولها في سوريا منذ فترة وقيل إن البلاد شهدت حالة "غريبة" من مرض "الكريب".

    وتحدث المنشور المفبرك عن اجتماع سيعقد لبحث "إيجاد العلاج" للفيروس، ويضيف: "سنصنع الهيدروكسي كلوروكين بشركة وطنية خلال شهر، وسيكون سعره مناسبا وسنبحث في الأدوية الموجودة في سوريا بعد الاعتماد على كل بروتوكولات العالم". ويتابع المنشور المزعوم: "لا داعي للهلع والخوف المبالغ فيه وحتى لم نقم بإجراءات الوقاية". ويؤكد المنشور أن "الفيروس خلال شهر منته تماما".

    سوريا وزير اسبق تصريحات