الإثنين 30 آذار 2020 | 1:1 مساءً بتوقيت دمشق
  • برفقة 20 فتاة.. ملك تايلند يعزل نفسه بفندق في جبال الألب حتى انتهاء "كورونا"

    برفقة

    أثار نبأ توجه ملك تايلند إلى ألمانيا وعزل نفسه في أحد الفنادق الفاخرة برفقة 20 امرأة من حاشيته موجة غضب في الشارع التايلندي بعد أن ترك شعبه في مصيرٍ مجهول مع فيروس "كورونا".

    وكشفت صحيفة التابلويد الألمانية "بيلد-Bild" أن ملك تايلاند "فاجيرالونغكورن" البالغ من العمر 67 عامًا حجز الفندق بالكامل ليسعه وحاشيته وكوادر الخدم، بعد أن حصل على إذنٍ من مجلس المنطقة المحلية بجنوب ألمانيا.

    وأشارت الصحيفة الى أن العاهل التايلاندي، المعروف باسم "راما إكس"، حجز فندق Grand Hotel Sonnenbichl في مدينة بافاريا الألمانية الواقعة شمال جبال الألب.

    ولم تكشف الصحيفة عن تواجد زوجة العاهل التايلندي الرابعة في الفندق معه أم لا.

    يذكر أن العاهل التايلندي يمتلك منزلًا ثانيًا في ألمانيا حيث يقضي معظم وقته هناك، ولا يُعتقد أنه ظهر علنًا في وطنه منذ فبراير الماضي.

    وقوبلت أنباء عُزلة العاهل التايلندي بغضبٍ من قِبل عشرات الآلاف من التايلانديين، الذين خاطروا بخرق قوانين البلاد الملكية وانتقاده عبر الإنترنت.

    وبموجب القوانين، يمكن سجن أي شخص يهين الملك أو ينتقده لمدة تصل إلى 15 عامًا، إلا أن الوسم التايلندي (الذي ترجم إلى "لماذا نحتاج إلى ملك؟) شهد أكثر من 1.2 مليون تغريدة على "تويتر في غضون 24 ساعة بعد أن زعم أحد الناشطين أن ملكهم سافر في عطلة في ألمانيا بينما استمر تفشي المرض في جميع أنحاء تايلاند.

    يذكر أن وزارة الصحة العامة التايلاندية اعلنت يوم السبت عن تسجيل 109 حالات اصابة جديدة في البلاد ليصل إجمالي عدد الإصابات إلى 1245.

    ملك تايلاد حجز فندق كورونا المانيا