السبت 21 آذار 2020 | 8:11 صباحاً بتوقيت دمشق
  • الصحة العالمية تتوقع 'انفجارا' لكورونا في سوريا.. والنظام يرد

    الصحة

    كشفت منظمة الصحة العالمية عن توقعاتها إزاء آفاق تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” في اثنتين من دول العالم العربي، مؤكدة أنها تنتظر ارتفاعا حادا في حصيلة المصابين هناك.

    وأعرب رئيس فريق منظمة الصحة العالمية للوقاية من الأمراض المعدية، عبد النصير أبو بكر، في حديث إلى شبكة “سي إن إن”، عن قلق المنظمة إزاء الوضع في سوريا واليمن، موضحا أن سبب عدم تسجيل سلطات الدولتين أي إصابات بفيروس كورونا حتى الآن ربما لا يكمن في عدم انتقال المرض إليهما، بل في ضعف نظام الرعاية والرقابة الصحية.

    وأبدى أبو بكر قناعته بأن فيروس كورونا قد بدأ تفشيه في سوريا، لكن سلطات البلاد لم تكتشف الإصابات بطريقة أو بأخرى، مقرا في الوقت نفسه بأنه لا يملك أي أدلة تثبت هذه الادعاءات.

    وتابع: “عاجلا أم آجلا، قد نتوقع انفجارا في أعداد حالات الإصابة هناك”.

    فيما أكد وزير لصحة النظام السوري نزار يازجي أنه لم تسجل أي إصابة بفيروس “كورونا” في سوريا حتى هذه اللحظة، وبيَّن أن وزارة الصحة هي المصدر الوحيد للمعلومات، ودعا إلى عدم الانجرار وراء الشائعات.

    وزعم  ناشطون سوريون موالون للنظام  على مواقع التواصل الاجتماعي, تصريحات رئيس فريق منظمة الصحة العالمية للوقاية من الأمراض المعدية جزء من الحرب التي تشن على سوريا, مطالبين المنظمات الدولية بالضغط لرفع العقوبات عن سوريا في هذه الظروف بدلاً من إصدار تصريحات لا تستند الى أي دليل.

    سوريا منظمة الصحة العالمية تفشي كورونا