الأربعاء 18 آذار 2020 | 11:52 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مسن في حلب يعتدي جنسياً على زوجات أبنائه

    مسن

    أثارت حادثة اعتداء جنسي حفيظة الأهالي في مدينة حلب عندما أقدم رجل تجاوز ال50 من عمره على الاعتداء جنسياً على محارمه.

    وفي التفاصيل نشرت صفحات موالية واقعة أقدام أب على اغتصاب كنته الكبرى وتهديدها في حال أفشت الأمر قبل أن تفلت الصغرى من وحشيته الجنسية مستغلاً انشغال أبناءه في خدمة جيش نظام الأسد.

    الحادثة وقعت في حي السكري بمدينة حلب، حيث اقدم  رجل يبلغ 54 عاماً على مواقعة واغتصاب زوجة ابنه الكبير مستغلاً إقامتها معه في نفس المنزل خلال غياب زوجها على جبهات القتال بصفوف مليشيات الأسد وقيامه بتخوفيها إن أبلغت عنه ليستمر في جريمته الدنيئة.

    وعن شرطة حي السكري قالت بحسب ما نشرت الصفحات ” لم يكتف بذلك بل حاول الاعتداء على زوجة ابنه الصغير ولكنها تمكنت من الهرب منه وتوجهت إلى مخفر الشرطة في الحي لتفضح جريمته حيث قام المخفر باعتقاله بتهمة الاعتداء الجنسي”.

    ونفى المعتدي جريمته خلال مواجهته في المخفر أمام أبنائه وقال لهم ” لقد كنت أدير بالي على زوجاتكم في غيابكم”.

    سوريا حلب اغتصاب