الإثنين 16 آذار 2020 | 6:30 مساءً بتوقيت دمشق
  • تفاصيل عملية تبادل الأسرى بين النظام والفصائل

    تفاصيل

    أجرت فصائل المعارضة عملية تبادل أسرى مع النظام، على معبر أبو الزندين بريف حلب الشرقي.

    وأفاد مراسل قاسيون في ريف حلب، أن فصائل المعارضة، قامت بتحرير الأسير المقاتل في حركة أحرار الشام، "وسيم المحمد"، والمتحدر من مدينة سراقب مقابل ضابط برتبة نقيب بقوات النظام يدعى " أحمد الصالح "

    وكان المحمد وقع بالأسر بيد قوات قسد، قبل نحو سنة، عندما كان متوجهًا من إدلب إلى عفرين، ليسلك طريقًا خطأً نحو مناطق سيطرة “قسد”، والتي بدورها سلمته للنظام، بينما وقع الصالح بيد فصائل المعارضة قبل 7 سنوات،  أثناء معارك تحرير مطار الجراح العسكري عند أطراف مدينة منبج بريف حلب الشرقي..

    وقالت وسائل إعلام موالية، إنه "تم تحرير النقيب في الجيش السوري " أحمد الصالح " الذي أسرته الجماعات المسلحة " جبهة أنصار الدين " قبل سبع سنوات خلال معارك مطار كشيش العسكري بريف حلب الشرقي".

    ووبحسب شبكات محلية، فإن عملية جلب الضابط من أنصار الدين كانت عبر وساطات أجراها القيادي في أحرار الشام، الفاروق أبو بكر، وبعد ضغوطات من أقارب النقيب من الضباط بقوات النظام على النظام السوري للنظر بوضعه كأسير والسعي للإفراج عنه بعد سبع سنوات من أسره، لتنتهي العملية بصفقة تبادل على المقاتل، وسيم.

     

    أخبار سوريا تبادل أسرى