السبت 14 آذار 2020 | 10:56 صباحاً بتوقيت دمشق
  • قوات النظام تدعي انها عثرت على بعض الوثائق في مخبأ المحيسني

    قوات

    ادعت قوات النظام السوري  انها عثرت في حلب على  مستودع "لتنظيم الخوذ البيضاء" الذي تدعيه  الوجه الاخر للجماعات المسلحة.

    وزعمت انها عثرت  ضمن المستودع  على مجموعة من الأقنعة الواقية واسطوانة مواد كيميائية وبعض الادوات التي كانوا يستخدمونها خلال فترة تواجدهم في المنطقة.

    وقال ما دعي انه قائد عسكري في جيش النظام :"هذا المقر كان للمحيسني. هذا المكان كان سجن لتعذيب الناس وهو عميق وممتد الی مناطق اخری".

    الى جانب هذه المخازن وفي احد المقرات المحفور في الصخر زعمت قوات النظام انها  عثرت  على عدد من الوثائق و البطاقات الشخصية وبطاقات لبعض المقاتلين في صفوف الجماعات المسلحة اضافة الى حكم صادر من المحكمة الشرعية ممهور بتوقيع  السعودي عبد الله المحيسني .

    وقال القائد العسكري المزعوم في الريف الغربي لحلب، عثرنا علی مستودع كبير كان تستخدمه ما سمتها "العصابات المسلحة" لتصنيع قذائف الهاون والصواريخ التي كانوا يلقونها علی مدينة حلب".

    واضاف  المصدر المزعوم  ان احد المصانع في المنطقة التي ضبتها قوات النظام ، حولته الجماعات المسلحة الى ورشة لتصنيع القذائف المتفجرة من جميع الاحجام والانواع بعضها يصل وزنها الی 40 كيلوغرام كانت معدة لاستهداف المدنيين في مدينة حلب.

    سوريا قوات النظام وثائق عثور