الجمعة 13 آذار 2020 | 11:12 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مجهولون يغتالون عنصرين سابقين في الفصائل بدرعا

    مجهولون

    اغتال مجهولون، مساء الخميس، شخصين من عائلة واحدة كانا منضوين تحت لواء الفصائل المقاتلة في ريف درعا قبل أن تستولي ميليشيات أسد الطائفية على المنطقة عام 2018.
    وقال "تجمع أحرار حوران" إن رجلين من بلدة أم المياذن بريف درعا قتلا، وهما "فرزات محمد المحاميد" و "إيهاب محمد المحاميد"، إثر تعرضهما للاغتيال من قبل مجهولين كانوا يستقلون دراجة نارية في البلدة.

    ونقل التجمع عمن أسماه "مصدر محلي" تأكيده، أنّ فرزات كان يعمل لدى فصيل "فرقة أسود السنة" التابع للجيش الحر سابقاً وأجرى التسوية فيما بعد ولم ينضم لأي من تشكيلات ميليشيات أسد الطائفية، بينما لم يعمل "إيهاب" لصالح أي جهة عسكرية سابقاً أو حالياً.

    يشار إلى أن عمليات الاغتيال تصاعدت خلال الأسابيع القليلة الماضية في محافظة درعا، حيث طالت عناصر سابقين بالفصائل، في حين تعمل الميليشيات الطائفية على التضييق على أهالي المنطقة وتشن حملات اعتقال مستمرة في المنطقة.

    سوريا درعا اغتيالات