الثلاثاء 10 آذار 2020 | 4:19 مساءً بتوقيت دمشق
  • الجنائية الدولية توافق على محاكمة سيف الإسلام القذافي

    الجنائية

    وافقت  المحكمة الجنائية الدولية بالإجماع بقبول القضية المرفوعة ضد سيف الإسلام القذافي، بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

    وأوضحت المحكمة ،  بأن أحد أسباب قرارها بأحقيتها في محاكمة سيف الإسلام هو عدم انطباق قانون العفو العام الليبي عليه.

    ووافقت دائرة الاستئناف في المحكمة الدولية على قرار الدائرة التمهيدية الأولى فيها بأن القانون الليبي رقم 6 لعام 2015، فيما يتعلق بالعفو، لا ينطبق على الجرائم التي أدين بها القذافي من قبل محكمة طرابلس.

    وكان فريق الدفاع عن سيف الإسلام قد قدم طلب استئناف للمحكمة حول عدم مشروعية تسليم موكلهم للجنائية الدولية لأسبقية محاكمته على نفس التهم أمام القضاء الليبي وصدور قرار عام بالعفو عنه.

    وفي 27 يونيو/ خزيران 2011، أصدرت الدائرة التمهيدية الأولى في المحكمة الجنائية الدولية  ثلاثة أوامر اعتقال على التوالي لمعمر القذافي وسيف الإسلام القذافي وعبد الله السنوسي بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية (القتل والاضطهاد) يُزعم أنها ارتكبت في جميع أنحاء ليبيا من خلال جهاز الدولة وقوات الأمن.

    وفي 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2011، أنهت الدائرة التمهيدية الأولى رسميًا القضية ضد معمر القذافي بسبب وفاته.

    وسيف الإسلام القذافي وعبد الله السنوسي ليسا رهن الاحتجاز لدى المحكمة.

    وفي 31 مايو/ أيار 2013، رفضت الدائرة التمهيدية الأولى طعن ليبيا في مقبولية القضية ضد سيف الإسلام القذافي، وذكّرت ليبيا بالتزامها بتسليم المشتبه فيه إلى المحكمة.

    سيف الإسلام القذافي ليبياالمحكمة الجنائية الدولية