الجمعة 6 آذار 2020 | 3:11 مساءً بتوقيت دمشق
  • مقتل جنود بقصف جوي في إدلب

    مقتل
    تعبيرية - انترنت

    قالت وزارة الدفاع التركية إن تركيا شنت هجوما بطائرة مقاتلة مسيرة ضد قوات النظام السوري في إدلب يوم الخميس قبل بدء سريان وقف لإطلاق النار مما أسفر عن تدمير عتاد عسكري و "تحييد" جنود.

    وأضافت الوزارة أن الهجوم وقع حوالي الساعة الرابعة عصر الخميس (1300 بتوقيت جرينتش). وفي وقت لاحق من اليوم اتفقت تركيا وروسيا على وقف لإطلاق النار في منطقة إدلب بشمال غرب سوريا والذي بدأ سريانه عند منتصف الليل.

    وقالت وزارة الدفاع تركية في وقت مبكر يوم الجمعة إن الهجوم بالطائرة المسيرة دمر قطعتي مدفعية وقاذفتي صواريخ فضلا عن "تحييد" 21 من عناصر النظام، وهو تعبير يعني عادة السقوط قتلى.

    وذكرت الوزارة أن ذلك جاء بعد مهاجمة قوات تركية.

    وقالت وزارة الدفاع في وقت سابق يوم الخميس إن جنديين تركيين قتلا وأصيب ثلاثة عندما فتحت قوات النظام السوري النار عليهم في إدلب.

    وفي موسكو، نقلت وكالة الإعلام الروسية يوم الجمعة عن مصدر عسكري قوله إن هناك التزاما بوقف إطلاق النار في منطقة إدلب والذي اتفق عليه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، وإن الوضع على الأرض هادئ.

    وأجرى بوتين وأردوغان محادثات مطولة في موسكو يوم الخميس وقالا إنهما اتفقا على وقف إطلاق النار في المنطقة لاحتواء الصراع الذي أدى إلى نزوح ما يقرب من مليون شخص في غضون ثلاثة أشهر.

    رويترز

    أخبار سوريا إدلب