الثلاثاء 3 آذار 2020 | 8:54 مساءً بتوقيت دمشق
  • النظام يصر على أنه لا كورونا في سوريا

    النظام

    في وقت بدأت تتحدث فيه تقارير إعلامية عن اكتشاف مئات الاصابات بفيروس كورونا في سوريا ، نفت وزارة الصحة االتابعة ما تم تداوله من أخبار اعتبرتها مجهولة المصدر تحدثت عن اعتقال مدير مستشفى دمشق (المجتهد) لإعلانه عن عشرات حالات الإصابة بكورونا.

    وأصدرت الوزارة بيانا قالت فيه: "حتى تاريخه لم يتم تسجيل إي إصابة بالفيروس المستجد" في سوريا، وأشارت إلى أنها خصصت "مكانا للحجر الصحي للحالات المشتبهة ومتابعتهم بشكل دقيق لمدة أربعة عشر يوما، وهي فترة حضانة الفيروس".

    وقالت الوزارة في بيانها إنها تتابع باهتمام بالغ تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد (COVID 19) في العالم، وتتخذ إجراءات صارمة بالتعاون مع جميع الجهات العامة المعنية بهدف التصدي للمرض والاستجابة للحالات المشتبهة وفقا لتوصيات منظمة الصحة العالمية، وذكرت منها:

     

    وكان عدد من الصفحات تداولت خبرا يقول إنه تم اعتقال مدير المشفى سامر خضر بعد تسريب اتصال يقول فيه خضر إنه تم تسجيل عشرات الإصابات وإن ثمة عددا من الوفيات.

     

    كوروناسورياالصحةالحجر