الإثنين 2 آذار 2020 | 7:6 مساءً بتوقيت دمشق
  • روسيا تقول إن شرطتها العسكرية هي من تسيطر على بلدة سراقب

    روسيا

    أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا، انتشار الشرطة العسكرية الروسية في مدينة سراقب جنوب محافظة إدلب، "لضمان الأمن وحركة السير على الطريقين الدوليين M4 - M5."

    وأضاف المركز بحسب موقع "روسيا اليوم" : "نظرا لأهمية ضمان الأمن، وسلامة حركة المركبات والمدنيين على طول الطريقين M4 وM5، تم اعتبارا من الساعة 17:00 الموافق للـ2 من مارس 2020، نشر الشرطة العسكرية الروسية في مدينة سراقب".

    وكانت جرت اليوم معارك عنيفة بين قوات النظام والميليشيات الموالية له ، وبين فصائل المقاومة المسلحة ، للسيطرة على مدينة سراقب ، وتلتها معلومات عن سيطرة النظام عليها من جديد .

    سراقبمركز المصالحة الروسي