الإثنين 2 آذار 2020 | 11:55 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مستشار "أردوغان" يحدّد الهدف من عملية "درع الربيع"

    مستشار

    حدد "ياسين أقطاي" مستشار الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" الهدف من عملية "درع الربيع" الذي أطلقها الجيش التركي ضد نظام الأسد في إدلب.

    وذكر "أقطاي" في تغريدات عبر حسابه في موقع "تويتر" أن ‏الهدف من عملية "درع الربيع" هو "إبعاد قوات الأسد من البطش بالشعب السوري وحمايته ممن يريد قتلهم"، مشدداً على أن تركيا ليس لديها أيّ أطماع في الأراضي السورية.

    وأضاف مستشار الرئيس التركي: "‏تقوم تركيا بدورها المشروع في حماية أمنها القومي، وكذلك تقوم بدورها الإنساني بحماية الشعب السوري الأعزل من جرائم قوات الأسد بحقه لذلك كانت عملية درع الربيع".

    وبدأت عملية "درع الربيع" وفقاً لما قال وزير الدفاع التركي "خلوصي آكار" في السابع والعشرين من شهر شباط الماضي، وقد أكد أنها بدأت عقب استهداف نظام الأسد للجنود الأتراك بمنطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

    ويشهد نظام الأسد انهياراً عسكرياً كبيراً في مختلف محاور الشمال السوري، بعد أن عملت الطائرات التركية المسيرة على شل حركة آلياته وعناصره، حيث أدى ذلك لخسارته عشرات الآليات خلال أيام قليلة.

    يُذكر أن الجيشين الوطني السوري والتركي دمرا خلال الشهر الماضي 65 دبابة، و19 عربة BMP، و49 سيارة نقل جنود، و5 راجمات صواريخ، و5 رشاشات من عيار 14.5 ملم، وجرافتين عسكريتين، و13 قاعدة إطلاق صواريخ موجهة، و8 مدافع من عيار 23 ملم، و60 مدفعاً ميدانياً، و3 عربات شيلكا، وذلك وفقاً لاحصائيات  إضافةً لما أعلنت عنه وزارة الدفاع التركية.

    سوريا تركيا هدف درع الربيع اقطاي