الجمعة 28 شباط 2020 | 3:35 مساءً بتوقيت دمشق
  • هبوط في سعر الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي بعد التصعيد في إدلب

    هبوط

     سجلت الليرة التركية، اليوم الجمعة، هبوطاً في سعر صرفها أمام الدولار الأمريكي، وباقي العملات الأجنبية، بعد ارتفاع حدة التوتر في إدلب.

    وسجلت الليرة التركي 6,212 مبيعاً، و6,18 شراء، أمام الدولار الأمريكي، في سوق تداولات اليوم.

    ولقي ليلة أمس الخميس-الجمعة، 33 جندياً تركياً حتفهم، جراء قصف جوي من قبل النظام، على مبنى يتمركز فيه الجيشس التركي قرب بيانون .

    وتعهدت تركيا بالرد على الغارة، مؤكدة أن عملياتها العسكرية سوف تستمر في الأراضي السورية.

    وأعلن والي ولاية هطاي التركية، رحمي دوغان، مقتل 33 جندياً، بالإضافة لإصابة 36 عسكريا تركيا في الغارة التي شُنت في إدلب، شمال غربي سوريا.

    وعقب الغارة، رأس الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اجتماعا أمنيا رفيع المستوى.

    ونقلت وكالة الأناضول التركية الرسمية عن فخر الدين ألطون، رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، قوله إن "كل أهداف" الحكومة السورية تتعرض للنيران من قبل وحدات الدعم الجوي والبري التركية.

    وأضاف أن تركيا قررت "الرد بالمثل" على الهجوم الذي شنته قوات الحكومة السورية، التي تسعى لاستعادة إدلب من أيدي المعارضة المسلحة التي تساندها تركيا.

    ودعت الرئاسة التركية المجتمع الدولي "للوفاء بمسؤولياته" تجاه ما يحدث في إدلب.

    من جانبها، أكدت الولايات المتحدة وقوفها إلى جانب تركيا، حليفتها في حلف شمال الأطلسي "الناتو".

    وقالت الخارجية الأمريكية في بيان "نقف إلى جانب تركيا الحليفة في الناتو ونواصل الدعوة لوقف فوري لهذا الهجوم البغيض من قبل نظام الأسد وروسيا والقوات المدعومة من إيران".

    وكان أردوغان قد قال إن قوات المعارضة السورية، التي تدعمها بلاده "تحرز تقدما على الأرض". وأضاف أن التطورات في إدلب "تسير حاليا في مصلحة تركيا".

     

    الليرة التركيةالدولار الأميركي