الجمعة 28 شباط 2020 | 11:15 صباحاً بتوقيت دمشق
  • تداعيات خبر استهداف الجنود الأتراك في إدلب و آلية تناوله في الصحف العالمية

    تداعيات

    تناقلت وسائل إعلام محليّة وعالمية، خبر استهداف قوات النظام  للجنود الأتراك في إدلب، على شكل أخبار عاجلة، ناقلة التطورات الحاصلة على الأرض لحظة بـ لحظة.

    وذكرت صحيفة "دويتشه فيله" الألمانية بأنّه من حق تركيا تفعيل المادة الخامسة من "الناتو"، لافتة إلى أنّه لا يُعرف فيما إذا كان سيتم التصديق على تفعيل هذه المادة خلال المرحلة الحالية أم لا، موضحة بأنّ تفعيل هذه المادة تمّ في وقت سابق لمرة واحدة فقط، وبطلب من الولايات المتحدة الأمريكية.

    بدورها، صحيفة "نيويورك تايمز" لفتت إلى أنّ الجيش التركي تكبّد خسارة كبيرة في هجوم جوي غرب شمال سوريا، مشيرة إلى إمكانية تغيير هذا الهجوم مسار الحرب في سوريا.

    في حين نقلت صحيفة "أسوشيتد برس" الخبر عن تصريحات المسؤولين الأتراك الذين أعلنوا مقتل الجنود الأتراك في هجوم جوي غرب شمال سوريا، مشيرة إلى أنّ الخسائر التي تمّ الإعلان عنها كانت الأكبر على الإطلاق خلال يوم واحد.

    من جانبها، أفادت صحيفة "ذي غارديان" البريطانية، بأنّ تركيا أمضت أسوأ يوم لها في الحرب بسوريا، ذاكرة بأنّ روسيا منذ 3 أشهر تدعم النظام في إدلب.

    أما صحيفة "لوموند" الفرنسية فذهبت إلى أنّ الهجوم قد يؤدي إلى تدهور العلاقات بين موسكو وأنقرة أكثر، لافتة إلى اللقاءات الثنائية التي عٌقدت بين الطرفين يوم أمس، موضحة بأنّه لم يتم الإفصاح عن النتائج التي تمخّضت عن هذه اللقاءات.

    موجة لجوء
    بينما تحدثت "صحيفة "فاينانشال تايمز" عن احتمالية دفع الهجوم الأخير بالحكومة التركية للبقاء في مواجهة كبيرة مع النظام وداعمته روسيا، مشيرة إلى أنّ تركيا التي تحاول الحيلولة دون وقوع أزمة إنسانية في إدلب، تتسبب بحدوث موجة لجوء جديدة، قد توجّه نداء لـ حلفائها في الناتو.

    يُذكر أنّ والي هاتاي "رحمي دوغان" أعلن عن ارتفاع عدد قتلى الجنود الأتراك لـ 33، وذلك إثر هجوم جوي لقوات النظام ، فيما يبلغ عدد الجرحى 32 جنديا.

    وأوضح الوالي في تصريحاته التي جاءت في الساعات المتأخرة من الليل، عن أنّ حالة الجنود الجرحى ليست حرجة، وأنّ علاجهم مازال مستمرا.

    وفي وقت سابق اليوم، قتل عدد من الجنود الأتراك، إثر تعرض تجمع لهم لقصف من قوات النظام و المحتل الروسي في ريف إدلب الجنوبي، وذلك بعد 24 ساعة من مقتل جنديين بقصف مشابه استهدف رتلاً للجيش التركي.

     

    تركيا قوات النظام هجوم قتلى