الإثنين 24 شباط 2020 | 8:22 مساءً بتوقيت دمشق
  • الفصائل تعلن استعادة بلدة النيرب غرب سراقب بعد معارك عنيفة مع النظام

    الفصائل
    تعبيرية

    أعلنت الفصائل المقاتلة، عن استعادة بلدة النيرب غرب سراقب بعد معارك عنيفة مع النظام، استمرت لمدة أكثر من 6 ساعات.

    وكانت فصائل المعارضة، وتحرير الشام، شنوا عملاً عسطرياً على مواقع النظام داخل النيرب بعد تمهيد من المدفعية التركية.

    بنما تمكنت قوات النظام من السيطرة على: الشيخ دامس وحنتوتين والركايا وتل النار وكفرسجنة والشيخ مصطفى والنقير ومعرزيتا ومعرة حرمة وأم الصير وجبالا ومعر تماتر.

    وأكد مراسل قاسيون، أن النظام بات على مسافة قريبة من مدينة كفرنبل من جهة حزارين، بعد السيطرة على جبالا ومعر تماتر مع أنباء غير مؤكدة عن سقوط معرة الصين.

    وقالت معرفات تابعة للفصائل إن معارك عنيفة شهدتها بلدة النيرب، التي تعد مفتاح سراقب، ويعتقد أن الفصائل تريد العودة إلى طريق حلب-دمشق.

    يذكر أن تركيا وروسيا لم تتوصلا لاتفاق جديد بشأن إدلب مما ينذر بحرب شاملة بين الدولتين على الأرض السورية، إلا إذا تجنبا المواجهة المباشرة، بعد الاجتماع الرباعي المقرر في الخامس من الشهر القادم. 

    أخبار سوريا ريف إدلب