الإثنين 24 شباط 2020 | 11:23 صباحاً بتوقيت دمشق
  • شبيح يحتفل "بانتصار" النظام في ريف حلب ويلقى حتفه على يد قواته

    شبيح

    لقي الشبيح "علي هلال بلوة" حتفه برصاصة على يد قوات النظام ، عندما ذهب إلى معمله في بلدة حيان بريف حلب ، والتي كان النظام قد أعاد السيطرة عليها الأسبوع الماضي .

    وذكرت صفحات على وسائل التواصل الاجتماعي ، أن "بلوة" هو شبيح من بلدة نبل بريف حلب ، وأخوته وأقاربه ضباط كبار في الجيش ، وكان قد أقام احتفالا في منزله ، ووزع الحلوى ، بعد أن سيطر النظام على مناطق في ريف حلب الشمالي الغربي ، لكنه في اليوم التالي ذهب إلى معمله في بلدة حيان ، من أجل أن يتفقده ، فوجد فيه شبيحة من النظام وهم يسرقونه ، فاصطدم معهم بالكلام وحاول منعهم ، إلا أن أحدهم أطلق الرصاص عليه ، وأرداه قتيلا .

    شبيحريف حلبحتفهعلي بلوة