الأحد 16 شباط 2020 | 12:46 صباحاً بتوقيت دمشق
  • فيصل القاسم يكشف عن خطوة جديدة من الإمارات تجاه نظام الأسد بمباركة أمريكا

    فيصل

    كشف الإعلامي والكاتب السوري فيصل القاسم، اليوم الأحد، عن خطوة جديدة من الإمارات تجاه نظام الأسد بدعم ومباركة أمريكية.

    وقال "القاسم" في تغريدة عبر حسابه بـ"تويتر": "مسؤولون إماراتيون يتقاطرون على دمشق لتنسيق إعادة الإعمار.. والسؤال: هل تستطيع الإمارات أن تفعل ذلك من دون ضوء أخضر أمريكي ورغمًا عن قانون قيصر الذي وقعه ترامب لمعاقبة كل من يتعاون مع نظام الأسد؟".

    وأضاف الإعلامي السوري المعارض في تغريدة أخرى: "العقوبات الأمريكية على إيران من أكبر الأكاذيب في العصر الحديث.. لو كانت واشنطن فعلًا تريد معاقبة إيران لما سمحت للإمارات لأن تكون أكبر شريك اقتصادي لطهران والرئة التي تتنفس منها إيران"، مؤكدًا: "قانون قيصر الأمريكي ضد نظام الأسد مجرد حبر على ورق بدليل أن الإمارات اخترقته منذ البداية".

    وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة، أعادت فتح سفارتها في العاصمة دمشق، في 27 ديسمبر/ كانون الأول 2018؛ مما أثار استياءً وانتقادًا واسعًا في أوساط السوريين، واعتبروه دعمًا مباشرًا لـ"نظام الأسد" برغم المجارز التي ارتكبها ضد المدنيين.

    واتخذت الإمارات عدة خطوات تطبيعية مع "نظام الأسد" منذ افتتاح السفارة، آخرها مشاركة وفدٍ من النظام برئاسة معاون وزير السياحة في معرض "سوق السفر العربي" في دبي.

    الامارات سوريا نظام الاسد