الأحد 16 شباط 2020 | 7:38 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مقتل أكثر من 23 شاباً من درعا في شمال سوريا خلال أسبوعين

    مقتل

    قتل عدد من شبّان محافظة درعا خلال مشاركتهم في المعارك الدائرة في أرياف إدلب وحلب واللاذقية، شمال سوريا.

    وأشارت مصادر محلية في درعا إلى  مقتل 6 شبان من أبناء محافظة درعا منذ مطلع شهر شباط/ فبراير الجاري حتى تاريخ اليوم السبت، وذلك خلال  مشاركتهم بالاشتباكات ضد قوات النظام في محافظتي حلب وإدلب، وجميعهم من مهجري محافظة درعا خلال النصف الثاني من العام 2018، بحسب "مكتب توثيق الشهداء في درعا".

    وعلى الجانب الآخر من الجبهة، قتل 17 عنصراً من أبناء درعا في أثناء قتالهم إلى جانب قوات النظام في الشمال السوري وجلهم من المسحوبين قسريا إلى الخدمة العسكرية في صفوف النظام تحت تهديد الملاحقات الأمنية و من عناصر التسويات  .

    وقالت مصادر محلية إن مخابرات النظام تتعمد وضع شبان درعا في الخطوط الأولى من الجبهات المشتعلة بهدف التخلص منهم، مشيرة الى ً أن الكثير من الشبان لم يخضعوا لتدريبات عسكرية.

    ووثقت صفحات محلية بدرعا مقتل 5 من أبناء محافظة درعا، خلال شهر كانون الثاني الفائت، خلال مشاركتهم في المعارك الدائرة ضد قوات النظام في ريفي حلب وإدلب.

    يُذكر أن مئات الشبان من المهجّرين من محافظة درعا يشاركون إلى جانب فصائل المعارضة في العمليات العسكرية ضد قوات النظام والمليشيات الموالية لها في الشمال السوري.

    سوريا درعا مقتل شباب