loader

خريطة: توزع السيطرة في ريف حلب الغربي اليوم الجمعة بعد تقدم النظام

أعلن النظام، اليوم الجمعة، عن سيطرة قواته على كامل الطريق الدولي حلب-دمشق M5، بعد 8 أعوام من سيطرة الفصائل وتحرير الشام على الطريق الاسترتيجي.

ونشرت "شبكة أخبار المحرر"، خريطة توضح السيطرة بعد التقدم الكبير للنظام، في الهجوم الذي يعد الأكبر على المحور.

وسيطرت قوات النظام، على أورم الصغرى وريف المهندسين الثاني محيط فوج 46 في ريف حلب، وقطع طريق حلب - إدلب القديم وحلب - باب الهوى من محور الأتارب، كما سيطر على فوج 46 شرق الأتارب جنوب غرب حلب وعقدة طريقي إدلب القديم وباب الهوى، ليتمكن من تأمين الطريق الذي خرج من قبضته منذ عام 2012.

وتمكنت فصائل المعارضة، اليوم الجمعة، من استعادة السطيرة، على جمعية الفرسان، وتلال قرطبة غرب حلب.

وكشفت صحيفة الوطن الموالية، عن المسافة التي تهدف قوات النظام، إلى تأمينها على جانبي الطريق الدولي حلب-دمشق M-5.

وبحسب ما نقلت الصحيفة، عن مصادر في قوات النظام فإن قوات النظام تعمل على تأمين هامش أمان للضفة الغربية للطريق الدولي بين حلب وحماة من 5 إلى 10 كيلو مترات.

وسيطر النظام على منطقة الشاميكو وزهرة المدائن وجمعية الفرسان غرب حلب بينما لاتزال الاشتباكات مستمرة حتى اللحظة على محاور ريف المهندسين الثاني و أورم الصغرى و الفوج 46، ولم يعلن النظام تأمين كامل الطريق، حيث لا يصبح الطريق آمناً تماماً إلى بسيطرته على أورم الكبرى وأورم الصغرى.

وجاء تقدم النظام بالرغم من بدء عمل عسكري للفصائل بتغطية تركية على المحور، وإسقاط مروحيتين للنظام خلال ثلاثة أيام.