الأربعاء 12 شباط 2020 | 12:57 صباحاً بتوقيت دمشق
  • تفاصيل العملية العسكرية التركية المرتقبة شمال سوريا ضد نظام الاسد

    تفاصيل

    كشفت صحيفة "يني شفق" التركية تفاصيل العملية العسكرية التي من المقرر أن تطلقها أنقرة في إدلب ضد نظام الأسد، والموعد المحدد للبدء بها.

    وأوضحت الصحيفة أن الاستعدادات التركية للعملية وصلت إلى أعلى المستويات، مشيرة إلى أن نقاط المراقبة في إدلب زاد عددها خلال الشهر الحالي من 12 نقطة إلى 21.

    وأضافت أن عدد الجنود الأتراك المنتشرين في إدلب وصل إلى 10 آلاف بعد أن كانوا 1200 قبل بدء الحملة العسكرية الروسية، وأن المركبات العسكرية التي تم إدخالها إلى المنطقة وصلت إلى نحو 2000 مركبة نصفها عبر خلال اليومين الماضيين فقط

    وأردفت الصحيفة أن القوات التركية عززت من انتشارها حول الطريقين الدوليين M4 و M5، وأن أنقرة تواصل عملياتها ضد النظام لإخراجه من مدينة سراقب الإستراتيجية بريف إدلب الشرقي، مؤكدة أن تلك القوات في حالة تأهب بانتظار أوامر الهجوم الفعلي.

    وحول الموعد المرجح لانطلاق العملية، أكدت الصحيفة أن القرار النهائي سيصدر بعد المكالمة الهاتفية المرتقبة بين الرئيسين التركي والروسي، مضيفة أنه في حال فشل الجهود الدبلوماسية بشكل كامل فستبدأ القوات التركية عمليتها على أهداف النظام في عدة جبهات.

    ووفقاً للمصدر فإن القوات التركية ستقوم بدفع النظام السوري إلى المنطقة الواصلة باتجاه حلب لتحقيق سلامة الطريقين الدوليين M4 و M5 ونقاط المراقبة.

    جدير بالذكر أن الرئاسة الروسية أعلنت يوم أمس عن إمكانية إجراء اتصال هاتفي بين الرئيسين التركي والروسي لبحث ملف إدلب، كما أكد الرئيس التركي أنه سيكشف اليوم الأربعاء عن الخطوات التي ستتخذها بلاده حيال تطورات الأوضاع في المنطقة.

    تركيا سوريا