الأربعاء 12 شباط 2020 | 9:42 صباحاً بتوقيت دمشق
  • "الأعور" الدجال ينشر تسجيلاً مصوراً من مدينة سراقب

    "الأعور"

    نشر أبو علي الحارث زين العابدين درويش، أحد قادة مجموعات ميليشيا "قوات النمر"، والملقب من قبل مقاتلي الفصائل المقاتلة بـ "الأعور"، تسجيلاً مصوراً من داخل مدينة سراقب التي سيطرت عليها ميليشيا أسد الطائفية مؤخراً.
    وظهر "الأعور" في التسجيل المصور قرب مخفر شرطة سراقب ومشفى الحياة في المدينة التي تطل على الطريق الدولي الهام حلب - حماة - دمشق والمعروف بـ (M5).
    وكانت تضاربت الأنباء حول أسباب اعتقال "الأعور"، في تشرين الثاني الماضي، حيث أشارت صفحات موالية إلى أن توقيفه جرى بسبب "وجود نشرة شرطية سابقة بحقه لدى الأمن الجنائي".ونشرت الصفحات الموالية صورا لـ أبو علي قائد "فوج الحوارث" في ميليشيا "قوات النمر"، وقد جرى حلق لحيته وشواربه وشعر رأسه وهي إحدى الإجراءات الأولية المتبعة داخل السجن، مما يُشير إلى إهانته على الرغم من قربه من "العميد سهيل الحسن"، الذي وصفه ذات مرة بـ "سيدنا النمر" خلال إلقائه قصيدة بحق "النمر".
    ويشتهر "الأعور" بنشره تسجيلات مصورة يتوعد فيها أهالي إدلب بالقتل، في وقت رصد فيه عدد من السوريين جوائز مالية لمن يتمكن من قتل أو أسر، أبو علي المعروف بـ"الأعور"، وذلك عقب ظهوره المتكرر وبشكل استفزازي خلال المعارك الدائرة في ريف حماة الشمالي، قبل أشهر، وهو يهدد ويتوعّد سكان تلك المناطق، علماً أنه نجا من استهداف بصاروخ حراري لسيارته خلال المعارك الأخيرة بريف حماة.

     

    سوريا الاعور ادلب