الأحد 9 شباط 2020 | 7:42 صباحاً بتوقيت دمشق
  • قوات النظام تسيطر على منطقة “الإيكاردا”.. و15 كم تفصلها عن السيطرة على طريق حلب-دمشق الدولي بالكامل

    قوات

    رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء امس ، سيطرة قوات النظام والميليشيات الموالية لها على منطقة “الإيكاردا” عقب اشتباكات عنيفة مع الفصائل المقاتلة ، فيما تحاول قوات النظام التقدم باتجاه مدينة حلب للسيطرة على كامل طريق “M5″، كما تتقدم قوات النظام الواقعة شرق الطريق الدولي محاولة الوصول إليه “M5”.
    ومع سيطرتها على منطقتي “الإيكاردا” و”العيس”، تكون قوات النظام قد انتزعت السيطرة على أبرز المناطق التي تبقت لها في طريقها لاستكمال السيطرة على كامل أوتوستراد دمشق – حلب الدولي، حيث لم يتبق أمامها سوى عدة قرى ومواقع بمسافة تقدر بنحو 15 كلم.
    وبذلك، تكون قوات النظام قد بسطت سيطرتها خلال الساعات والأيام القليلة الفائتة على 43 منطقة في ريفي حلب الجنوبي والغربي.
    على صعيد متصل، قصفت الطائرات الحربية الروسية منطقة “الإيكاردا” جنوب حلب. وبذلك، يرتفع عدد غاراتها إلى 90 استهدفت كل من كفرنوران وكفرحمرة وحريتان وكفرحلب والبوابية والكسيبة وخان العسل بريف حلب، ومعارة النعسان ومحيط تفتناز وشلخ بريف إدلب.
    كما ارتفع عدد غارات الطائرات الحربية التابعة للنظام إلى 12 استهدفت مناطق على جانبي طريق الـ”M5″ بريف حلب بالقرب من الحدود الإدارية مع محافظة إدلب. كما ارتفع عدد البراميل المتفجرة التي ألقتها الطائرات المروحية على ريف حلب الجنوبي إلى 14.

     

    سوريا قوات النظام سيطرة