السبت 8 شباط 2020 | 7:15 صباحاً بتوقيت دمشق
  • بالخريطة|| بضعة كيلومترات تفصل النظام السوري عن طريق الـM5 والمعارضة تستعيد هذه النقاط

    بالخريطة||

    استعادت فصائل المعارضة السورية، ظهر اليوم الجمعة، السيطرة على بلدة “حوير العيس” جنوبي حلب، وذلك بعد تقدّم قوّات النظام السوري عليها، ليلة أمس الخميس.

    وأوضحت مصادر مطلعة أنَّ البلدة ما زالت منطقة اشتباك، مرجحًة أنَّ النظام السوري قد يستطيع السيطرة عليها مجددًا.

    كما تمكّنت المعارضة من استعادة السيطرة على قرى “محاريم، الخواري، تل النباريز”، في ريف حلب الجنوبي، وذلك بعد اشتباكات مع قوّات النظام السوري والميليشيات المساندة له.

    ويوم أمس، أحرزت قوّات النظام السوري والميليشيات المساندة لها تقدمًا كبيرًا على محاور ريف حلب الجنوبي، في أكبر تقدّم منذ بدء العملية العسكرية الأخيرة على ريفي حلب الجنوبي والغربي.

    حيث تمكّنت من السيطرة على كل من “القلعجية، زيتان، خلصة، زمار، جزرايا، حوير العيس، طلافح، العثمانية”، بريف حلب الجنوبي.

    وأوضّحت  المصادر ، أنه وعقب التقدّم الأخير على بلدة “زيتان” فقد اقتربت قوّات النظام السوري من حدود الأوتستراد الدولي الـ M5، بالإضافة أيضًا إلى اقترابها من بلدة “العيس” و”تلة العيس” أهم نقطة إستراتيجة بريف حلب الجنوبي.

    سوريا ريف حلب المعارضة قوات النظام