الجمعة 7 شباط 2020 | 12:1 صباحاً بتوقيت دمشق
  • ميليشيات النظام السوري بدعم روسي تتقدّم جنوب حلب وتصل نقاط إستراتيجية هامّة

    ميليشيات

    أحرزت قوّات النظام السوري والميليشيات المساندة لها، وبدعم من سلاح الجو الروسي، أمس الخميس، تقدمًا كبيرًا على محاور ريف حلب الجنوبي، في أكبر تقدّم منذ بدء العملية العسكرية الأخيرة على ريفي حلب الجنوبي والغربي.

    وقالت مصادر مطلعة إنَّ النظام السوري تمكّن من السيطرة على كل من “القلعجية، زيتان، خلصة، زمار، جزرايا، حوير العيس، طلافح، العثمانية”، بريف حلب الجنوبي.

    وأوضّحت المصادر أنه وعقب التقدّم الأخير على بلدة “زيتان” فقد اقتربت قوّات النظام السوري من حدود الأوتستراد الدولي الـ M5، بالإضافة أيضًا إلى اقترابها من بلدة “العيس” و”تلة العيس” أهم نقطة إستراتيجة بريف حلب الجنوبي.
    مشيرًة إلى أنَّ تلة العيس تحوي نقطة مراقبة تركية، ومن الممكن أن يتم محاصرتها على غرار نقاط إدلب.

    ولفتت المصادر إلى أنَّ النظام السوري، أغلق صباح اليوم الجمعة، معبر العيس التجاري والذي يربط بين مناطق سيطرته، ومناطق سيطرة المعارضة، بإشراف من قبل هيئة تحرير الشام.

    هذا وتعرضت بلدة “حيان” ومدن “حريتان وكفرحمرة”، أمس الخميس، لغارات جوية من الطيران الحربي الروسي، ما أدى لمقتل امرأة وإصابة ثلاثة من أطفالها في بلدة “حيان”.

    فيما تعرّضت بلدة “كفرداعل” ومحيط بلدة “كفر حلب” لغارات جوية من الطيران الحربي الروسي، بالإضافة إلى تعرّض بلدة “أورم الكبرى” لقصف مدفعي من قبل قوات النظام السوري، ما أدى إلى وقوع 4 قتلى من المدنيين.

    سوريا ميليشيات النظام تقدم ريف حلب