الثلاثاء 4 شباط 2020 | 11:29 صباحاً بتوقيت دمشق
  • طائرات النظام والروس تواصل تصعيد القصف على منطقة “خفض التصعيد” وتستهدف ريفي حلب وإدلب بأكثر من 135 غارة جوية

    طائرات

    رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار القصف الجوي بوتيرة مكثفة على كل من حلب وإدلب، حيث ارتفع عدد الغارات التي نفذتها طائرات حربية روسية خلال اليوم الثلاثاء إلى 81، مستهدفة كل من بنش وتفتناز وسرمين ومحيط مدينة إدلب وقميناس وآفس وتفتناز وسراقب وقرى واقعة شرق سراقب، وأماكن أخرى في الزربة ومحاور التماس بريفي حلب الجنوبي والجنوبي الغربي، كما ارتفع إلى 53 تعدد الغارات التي استهدفت خلالها طائرات النظام الحربية مناطق في سراقب وبنش وسرمين ومحيط إدلب وقرى بريف سراقب الشرقي وأخرى واقعة ضمن مثلث معرة النعمان – أريحا – سراقب، وسط استمرار القصف البري العنيف بعشرات القذائف الصاروخية والمدفعية على أرياف حلب الجنوبية والغربية والجنوبية الغربية، وريفي إدلب الشرقي والجنوبي الشرقي، في حين تستمر الاشتباكات بين الفصائل من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى في إطار الهجوم المتواصل من قبل الأخير على محاور بريفي حلب وإدلب.

    سوريا طيران قصف ريفي ادلب و حلب