الإثنين 3 شباط 2020 | 12:15 صباحاً بتوقيت دمشق
  • الطائرات الروسية ترتكب مجزرة بحق عائلة بأكملها غرب حلب

    الطائرات

    أوقعت الطائرات الحربية الروسية اليوم الاثنين مجزرة مروعة بريف حلب الغربي راح ضحيتها عائلة بأكملها كانت تحاول النزوح إثر تصاعد وتيرة القصف في المنطقة.

    وأكدت مصادر مطلعة " سقوط 9 ضحايا مدنيين بينهم 4 أطفال و 3 نساء جميعهم من عائلة واحدة وإصابة 6 آخرين جراء استهداف الطيران الحربي الروسي حافلة كانت تقلهم أثناء محاولتهم النزوح من جمعية "الرحال" قرب بلدة "كفرناها" بريف حلب الغربي.

    وأشارت المصادر إلى تصاعد وتيرة القصف في مناطق ريف حلب الغربي بشكل كبير، وأن الطائرات الحربية والمروحية التابعة لروسيا ونظام الأسد شنت عشرات الغارات على قرى وبلدات المنطقة منذ ساعات الصباح، موضحاً أن 10 مدنيين أُصيبوا بجروح جراء تعرُّض مدينة "الأتارب" لعدة غارات.

    وأردف االمصادرأن بلدات "سرمين" و"النيرب" و"قميناس" بريف إدلب الشرقي تتعرض أيضاً لقصف جوي ومدفعي غير مسبوق من قِبل الميليشيات الإيرانية.

    تجدر الإشارة إلى أن وكالة الأناضول التركية أكدت نزوح 151 ألف مدني من أرياف إدلب وحلب باتجاه الحدود التركية خلال الأسبوع الأخير بسبب الغارات الجوية وهجمات النظام وروسيا على المنطقة.

     

    سوريا ريف حلب طائرة روسية مجزرة