السبت 1 شباط 2020 | 6:43 صباحاً بتوقيت دمشق
  • الفصائل الثورية تكبد ميليشيات النظام المزيد من القتلى و الجرحى في الشمال السوري

    الفصائل

    تمكنت الفصائل الثورية امس الجمعة من إيقاع عشرات القتلى والجرحى من عناصر الميليشيات الروسية والإيرانية على محاور ريفَيْ إدلب وحلب، إلى جانب تدمير 7 مدرعات وعتاد عسكري آخر.

    وقالت مصادر محلية " إن "الجبهة الوطنية للتحرير" المنضوية ضِمن "الجيش الوطني السوري" أردت 3 مجموعات للميليشيات الإيرانية على محاور "خان طومان" و"الكلارية" و"الصحفيين" جنوب وغرب حلب لدى صدّ محاولات تقدُّم للميليشيات في المنطقة.

    وأضافت المصادر أن الفصائل تمكنت أيضاً من قتل وجرح مجموعة على محور "الراشدين الخامسة" غرب حلب وأخرى في قرية "الخالدية" في الريف الجنوبي، كما أوقعت "هيئة تحرير الشام" قتلى من الميليشيات بتفجير عربة مفخخة في تجمع عسكري على محور "الصحفيين".

    وأفاد مصدر عسكري بسقوط أكثر من 30 قتيلاً وجريحاً من الميليشيات الروسية لدى صدّ الفصائل عدةَ محاولات تقدُّم لها على محور قرية "لوف" شرق إدلب.

    ودمرت الفصائل 5 دبابات وعربتَيْ BMP وقاعدة إطلاق صواريخ موجَّهة للميليشيات خلال المواجهات على محاور الشمال السوري توزعت على "الصحفيين" (دبابتان) و"الراشدين الخامسة" (دبابتان وقاعدة "م د") و"معمل الكرتون" غرب حلب (دبابة وعربة BMP) و"حيش" بريف إدلب (BMP).

    يُشار إلى أن المئات من أفراد الميليشيات الروسية والإيرانية كانوا قد لقوا حتفهم على محاور الشمال السوري خلال مواجهات الأشهر الماضية، إلى جانب تكبدها خسائر فادحة في العتاد والمعدات، وقد بلغ قتلى وجرحى الميليشيات خلال شهر كانون الثاني/ يناير نحو 800 عنصر بينهم ضباط و 4 جنود روس.

    سوريا الفصائل قوات النظام خسائر