الثلاثاء 28 كانون الثاني 2020 | 8:40 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مصادر ميدانية تنفي سيطرة الميليشيات الروسية على "خان السبل" بريف إدلب وتُوضِّح المستجدات

    مصادر

    نفت مصادر ميدانية بريف إدلب الجنوبي سيطرة الميليشيات الروسية على بلدة "خان السبل" الواقعة بين مدينتَيْ "معرة النعمان" و "سراقب".

    وذكرت المصادر  " أن الميليشيات لم تدخل إلى بلدة "خان السبل"، موضحة أن "الجبهة الوطنية للتحرير" أرسلت عدة مجموعات إلى البلدة بهدف تعزيز النقاط داخلها.

    وكانت الميليشيات قد زعمت عبر الإعلام الرسمي التابع لها أنها دخلت إلى "خان السبل" بعد معارك مع الفصائل العسكرية العاملة بإدلب.

    وأشارت المصادر من جهتها إلى أن الميليشيات الروسية استطاعت إحراز تقدم في محيط مدينة "معرة النعمان"، حيث سيطرت على "الحامدية" ونقاط أخرى.

    وأكدت مصادر محلية " أن الفصائل استطاعت إيقاع عدة عناصر من الميليشيات بين قتيل وجريح خلال الاشتباكات الدائرة على المحاور القريبة من مدينة "معرة النعمان".

    وقد أعلنت "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش الوطني السوري عن تحقيق "إصابات مباشرة" إثر قصفها مواقع الميليشيات الروسية في منطقة "بسيدا" جنوب إدلب بصواريخ الغراد.

    وتشهد المناطق القريبة من مدينة "معرة النعمان" قصفاً عنيفاً بواسطة الطائرات الحربية والقذائف والصواريخ، إلى جانب اشتباكات بين الفصائل والميليشيات التي تسعى لتطويق المدينة.

    سوريا ادلب خان السبل