loader

القائد العامّ لـ"الجبهة الوطنية" يحضّ المقاتلين على الاستمرار بالدفاع عن الشمال السوري

حضّ القائد العامّ للجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش الوطني السوري في بيان له المقاتلين على الاستمرار بالدفاع عن مناطق الشمال السوري بوجه الهجمات التي يتعرض لها من قِبل روسيا وميليشياتها.

وقال في بيان نشرته "الجبهة الوطنية" على معرّفاتها الرسمية مخاطباً المقاتلين: "برغم تكالُب الأعداء عليكم من كل حدب وصوب، وبالرغم من آلة القتل والتدمير الروسية والإيرانية والأسدية وميليشياتهم وأذنابهم، وممارساتهم الوحشية والهمجية، واستخدامهم لكل أنواع الأسلحة المحرمة، فإننا وكل حر وشريف في العالم يشهد بأنكم قد أريتم الله تعالى منكم ما يحب ويرضى، وقدمتم أنفسكم وأهليكم وأموالكم رخيصة دفاعاً عن الأرض والعِرض, وضربتم أروع الأمثلة في البطولة والتضحية والجهاد في سبيل الله، وكنتم نموذجاً فريداً لم يسجل التاريخ له مثيلاً، برغم قلة الإمكانيات وكثرة الجراح".

ودعا قائد الجبهة المقاتلين إلى "الثبات في الصفوف, والبقاء على الثغور، والالتفاف حول القادة الميدانيين، والاستمرار في الدفاع عن كل شبر في المحرر"، مضيفاً بالقول: "فإن كتب الله علينا أن ننحاز عن بعض المناطق فلنا كرّة بإذن الله تعالى، والله معكم وهو ناصركم، فما النصر إلا صبر ساعة".

يُذكر أن مقاتلي الفصائل الثورية في محافظة إدلب يخوضون منذ أشهر معارك ضد الميليشيات الروسية بأرياف إدلب وحلب واللاذقية وحماة، وقد تمكنوا من قتل الآلاف من العناصر وتدمير مئات الآليات رغم القصف الجوي الروسي المستمر على مدار الساعة.