الأربعاء 23 آذار 2016 | 4:8 مساءً بتوقيت دمشق
  • النظام يوافق على إدخال مساعدات إلى مناطق محاصرة في سوريا

    النظام

    نيويورك (قاسيون) – أكّد مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية «يان إيجلاند» انّ النظام السوري قدم تأكيدات شفويّة حول السماح بإدخال المساعدات الأممية إلى المناطق المحاصرة في سوريا.

    وأشار «إيجلاند» في تصريح صحفيّ اليوم الأربعاء، إلى أنّ قوافل الإغاثة التابعة لـلأمم المتحدة ستتمكن قريباً من الدخول إلى ثلاث أو أربع مناطق يحاصرها النظام السوري.

    ولفت المسؤول في الأمم المتحدة إلى أنّها حصلت على الضوء الاخضر لدخول 11 منطقة سورية، بينها أربع مناطق محاصرة، لا تشمل مدينة داريّا.

    وكان برنامج الغذاء العالمي، حذّر مؤخّراً من تدهور الأوضاع في مدينتي داريا التي تحاصرها قوات النظام، ودير الزور التي يحاصرها تنظيم الدولة، منوّهاً إلى أنّ السكان هناك يأكلون العشب.

    وأوضح «إيجلاند» أنّ اتفاق الهدنة في حيّ الوعر الحمصي، الذي أبرم بجهود محلّية العام الماضي، يواجه الإنهار، مشيراً إلى أنّ الأمر يتطلب وساطة أممية لتقويمه.

    وكانت لجنة من أهالي حيّ الوعر عقدت هدنة مع قوّات النظام لوقف إطلاق النار منذ كانون الأول الماضي، مقابل إخراج قوات المعارضة من الحي، إلا أنّ عناصر الميليشيات الموالية للنظام، خرقت الهدنة بعمليات القنص المستمرّة، ما أدى لانهيارها.

    الأمم المتحدةقوات النظامقوات المعارضةالمساعدات الإنسانيةحي الوعرتنظيم الدولةحصار